Englishالعربية

عن القنطرون

مؤسسة بحثية، غير نفعية، تختص بنشر البحوث والدراسات في شان شعبنا (الكلداني السرياني الاشوري) المركز يهتم بتوفير البيئة المناسبة، من خلال دعم وتشجيع وتفعيل دور الكفاءات العلمية، والمفكرين، والباحثين، والاكاديميين، للقيام ببحوث ودراسات علمية رصينة في المجالات الانسانية، والاجتماعية، والسياسية، والتاريخية، والقومية، التي تبحث في حاضر ومستقبل هذا الشعب وابناءه، سواء الذين هم في الوطن او بلدان المهجر، المركز يسعى من خلال عمله، لأن يكون مرجعا علميا مستقلا وحياديا، يساعد من خلال نتائج دراساته وابحاثه، في تقديم الاسس الرصينة لاتخاذ القرارات المستقبلية التي تهم هذا الشعب.

إنبثقت فكرة تأسيس مركز بحثي أثناء انعقاد ملتقى الأصدقاء الثاني في باريس في الثلث الأول من شهر تموز من العام 2013 والذي شارك فيه مجموعة من الأصدقاء الذين عملوا معا في المجال الثقافي والسياسي في العراق منذ سبعينات القرن الماضي. في لقائهم هذا تدارسوا موضوع الاحباطات السياسية والفكرية التي مني بها شعبنا الكلداني السرياني الاشوري واسبابها.

رأى المشاركون الحاجة الى مركز يعنى بالدراسات والبحوث ينصب اهتمامه على قضايا ومستقبل هذا الشعب في البلدان الام وفي دول الشتات ، ليساهم في الحفاظ عليه من الانصهار والضياع . وتم تشكيل لجنة للمضي في دراسة المشروع وتنفيذه.

تسمية مركز يونان هوزايا

كان الملفان يونان هوزايا احد اعضاء ملتقى الاصدقاء الاساسيين وكان دافعا داعيا مهما لاتخاذ هذا المنحى العلمي الفكري ووضع خطوات اولى لبلورة تأسيس مثل هذا المركز. ولأن الملفان هوزايا خصص كل وقته وجهوده لخدمة ثقافة وتراث امتنا وتعد مؤلفاته ونتاجاته الفكرية والادبية واللغوية علامة فارقة ورائدة، ولانه رحل مبكرا فقد ارتأى اعضاء ملتقى الاصدقاء تسمية المركز باسمه تقديرا.